مباريات اليومأحدث الاخبار

إعلان لائحة الدوري الجديد.. مليون جنيه غرامة اقتحام الجماهير للملعب

كتب: محمد يحيى يوسف

دقت ساعة العمل فى رابطة الأندية المحترفة برئاسة أحمد دياب، وذلك بعدما تم الإعلان عن جدول الدورى أول أمس فى حفل كبير أقيم بأحد فنادق القاهرة.. وذلك حيث بدأت الرابطة فى الكشف عن اللائحة الجديدة لمسابقة الدورى من أجل التزام جميع الأندية بها ، وتشدد اللائحة الجديدة أن رابطة الأندية هى الكيان المدير لمسابقة الدوري، وتحدد نظامها وعدد أنديتها.. وحددت الرابطة فى لائحتها الخاصة بالموسم الجديد 2021-2022، غرامة مالية كبيرة قدرها مليون جنيه على الفريق الذى تقتحم جماهيره ملعب المباراة فى اللقاء المقام بحضور جماهيري.

كما تضمنت اللائحة التى أعلن عنها عامر حسين عضو رابطة الأندية والمشرف على لجنة المسابقات، بالإضافة إلى غرامة المليون جنيه فى حالة اقتحام الجماهير هو اعتبار هذا الفريق مهزوماً وخصم 3 نقاط منه.. ووضعت الرابطة بنداً ينص على أحقية اللاعب المعار، المشاركة ضد ناديه الأصلى ولا يجب الاتفاق على ما يخالف ذلك، وشهدت السنوات الأخيرة اتفاقات ودية بين الأندية على عدم مشاركة اللاعب المعار ضد ناديه الأصلي، وهو ما ترفضه رابطة الأندية، وأكدت بحق اللاعب المعار المشاركة أمام ناديه الأصلى بصورة طبيعية.. وقد أعادت اللائحة الجديدة عدد البدلاء على الدكة إلى 9 لاعبين، مع إمكانية إجراء كل فريق لـ 5 تبديلات على 3 توقفات ليس منها توقف ما بين شوطى المباراة.. ونصت اللائحة على أنه فى حال التساوى فى النقاط بين فريقين، تتم العودة لنتيجة المباراتين المباشرتين دون احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين، وفى حال التساوي، يتم النظر لفارق الأهداف، ثم عدد الأهداف المسجلة، وفى حال استمرار التساوي، يتم عمل مباراة، أو مباريات فاصلة، لتحديد الترتيب النهائي.

كما نصت اللائحة على استمرار مادة اعتراف الحكم بخطأه والتى تؤكد «إذا ثبت باعتراف الحكم فى خلال 48 ساعة من المباراة وقوع خطأ منه فى تطبيق قانون كرة القدم تلغى نتيجتها بقرار لجنة المسابقات، وتعاد المباراة.. وفصلت اللائحة بين إنذارات الدورى عن إنذارات كأس الرابطة، أو إنذارات كأس مصر بطبيعة الحال ستكون منفصلة.. بمعنى، إذا حصل لاعب على إنذارين فى الدوري، ثم إنذار فى كأس مصر أو فى كأس الرابطة، لن يتم إيقافه فى المباراة التالية.

وإن اللاعب يتم إيقافه فقط حال حصوله على 3 إنذارات فى بطولة واحدة (الدورى أو الكأس أو كأس الرابطة) ويسرى الإيقاف على البطولة ذاتها.. وتسقط الإنذارات التى لا تستوجب الإيقاف بنهاية الموسم، ولكن يستمر الإيقاف للموسم التالى حال حدوثه قبل نهاية الموسم السابق.

ولكن، يستمر الإيقاف بالنسبة للاعب الناشئ الموقوف فى مرحلته السنية، وانتقل للمرحلة التالية ولم يستكمل مدة إيقافه، حيث يستكمل إيقافه فى المرحلة السنية التى تم تصعيده لها بشرط وجود إخطار من اتحاد الكرة لرابطة الأندية بذلك.. وشددت اللائحة على أن الفريق الذى ينسحب من مباراة فى الدوري، ويستكمل المسابقة، يُعتبر مهزوما فى المباراة بنتيجة ٢/ صفر ويتم خصم 3 نقاط إضافية من رصيده.

أما في حال الانسحاب من المسابقة برمتها، فإذا كان انسحابه فى الدور الأول تُلغى نتائج مبارياته كأنه لم يشارك فى المسابقة.

أما لو كان الانسحاب فى الدور الثاني، تبقى نتائجه فى الدور الأول كما هى ويتم إلغاء نتائجه فى الدور الثاني.. كما أن الفريق المنسحب من البطولة عموماً، يتم حرمانه من المشاركة فى المسابقات لمدة عام، ويبدأ المسابقة من الدرجة الأدنى.

أما إذا كان الانسحاب فى آخر مباراة فى المسابقة، يُعتبر الفريق مهزوماً فى المباراة، ويهبط للدرجة الأدنى مع حرمانه من المشاركة لمدة عام فى مسابقات الرابطة.. وبحسب اللائحة الجديدة، فإن حدث الإلغاء بعد حسم بطل المسابقة أو الهابطين، يتم اعتماد نتيجة المسابقة كما هي.

أما في حال إلغاء المسابقة دون حسم البطل أو الهابطين، يتم اعتماد ترتيب المسابقة بعد إيقافها فى حال تساوى المباريات الملعوبة بين كل الفرق، وفى حال عدم التساوى تتم العودة لآخر ترتيب كانت الفرق متساوية فيه فى عدد المباريات الملعوبة، ويتم اعتماده لتحديد البطل والمشاركين قاريا والهابطين.. ولن يتم احتساب الأسبوع المنقوص، أو الجولة غير الكاملة بمعنى أصح، فى الترتيب النهائى فى تلك الحالة.




المصدر : أخبار اليوم

زر الذهاب إلى الأعلى